انت هنا في: الرئيسية المكتبة المقروءة شعر كتابي عيد رحل - هاشم صديق

موقع الشاعر هاشم صديق

العيـــد رحــل
( طبعة تانية)
 شعر: هاشم صديق
 
العيد وصل 

صُمنا وفطرنا 

علي بصل

فض الشراكة 

والحزازات والشَكَل

( رينقو ) الجعيص

عمر البطل

وحليمة 

رجعت لي قديمه

وللهَبَل.

ما شَعّ نور

 إلا إنضبح 

وهجو أْنكتل.

ما إتلم صف

 إلا إنفصل.

ما قام سلام 

إلا إنتحر

قبال يتم 

شهر العسل .

ما صُمنا يوم 

إلا وفطرنا

علي بصل

وده عيد جديد

برضو الحصل 

ياهو الحصل

وبرضو الهَبل

ياهو الهَبل.

.......

العيد وصل 

إتمحّنت

شمس الصباح 

وفتحت

عين الجِراح .

إرتجّ 

( شارْع الحِلة )

والسوق والكباري

من الحصل .

النيل ( حِسَا )

جف وضِمِر 

أصبح تقول 

رسموهو 

بي قلم الحِبِر 

النيم 

تنا فروعو إنكفا

ونام الفرح 

نوماً قفا.

أُماتنا ما لبسن 

شباشِب للمشي 

حَدّن حِداد 

مشيّ الحفا 

علي المجامر 

بي مهل.

بكت التهاني 

من الضحك 

وضحكت دموعنا 

من الزعل 

........

العيد مبارك

يا جموع 

ماكلين وَهَم 

لابسين ضلوع 

رافعين فواتح 

للثوابت والفروع .

شِنّ الخبايز 

في الجنايز 

طعم الحلاوة 

في دنيا جوع ؟ 

وكيف الوصول 

والحال رجوع ؟

وديمه السؤال : 

كيف البصارة 

وكيف يكون 

بكره العمل ؟ 

........

العيد وصل 

راكب قطار 

فاضي وكفيف 

خلونا 

من حق الخبيز 

كيفن يكون 

حق الرغيف ؟

الله أكبر 

للصلاة 

الله أكبر 

للنزيف. 

الثورة 

حاربت الحِلِم 

حِرب ( الحرازة ) 

مع الخريف. 

الله أكبر 

للسكوت 

قول يا مهيمن

ويا لطيف. 

يا شعب أيوب 

والصَبُر 

شن بَشَرت ليلة 

القَدُر ؟!!!

........

أنا أصلي 

عقلي 

( الما حلو )

ونضمي ديمه 

نضِم ( كُتُر ) 

مش قلت ليك:

( أقبض عذابك 

إيد حديد 

ما تبيع جروحك 

لي عساكر 

أو لسيد )

وحسع بقول:

العيد وصل 

لا تصدق 

الهِدم الجديد 

لا تنوم وتحلَم 

بالعسل 

أنفض غُبارك

يا كبير 

أكسر قيودك 

يا بطل

العيد يكون 

( يوم الخلاص )

أغسل عيونك 

من غباش.

ذاكر 

صحاف ماضيك 

مثل 

يمكن يكون 

بعد العُصار 

العيد وصل 

........

العيد وصل 

رطل الحلال 

بي كم حرام 

والجوع عِشق 

ربط الحِزام .

غالي الفِعِل 

رِخص الكلام 

خنقونا 

بي ( أمن البلا)

سامونا 

زي زفة هوام 

والدنيا 

سروالها إتنصل.

......... 

قول يالطيف 

جايي الخريف 

وكَسْر السيول 

الفاتو 

لسع ما بِرا 

ولا إنجبر. 

حُزن ( السباليق)

ما كِضِب 

ومطر البشاتن 

فاض نزل.

وعنتر محكر 

في القَصُر 

في إيدو 

روح الناس 

وأنصال الأَمُر 

..........

مولايا 

جاك عيداً 

جديد 

قصراً جديد 

عرشاً مجيد

حرساً شديد

جوقة ونشيد

وانت الحصيف 

وماك بليد

حُكمك تليد 

ظُلمك رشيد

خايض وقاشر 

بالنِعم 

مشروق مستف

بالرياش

شعبك

ممسح بالغباش 

يأكُل وهم 

يشرب وهم

يحلم وهم 

وانت الولي

ومك الطناش

وفي قوله

( هارون الرشيد ).

.........

عيدك تماااام 

سيدنا الإمام

زيك منو 

وقدْرك شنو ؟

عليك عفارم

يا بطل

.........

العيد وصل 

مالي إنشرق 

فرحي وبكي ؟

مالو الصباح

لابس جلاليب 

المسا 

مالو الحنين 

قلبو إنكفا

مالها الطواقي

الحمرا ذاتا

إتْلفحت 

واتْوشحت 

زمن ( الطواري )

وإتعبر 

حلق الحواري .

مرجيحة الأطفال 

بقت 

في عيوّنا

زي ( ساقية جِحا )

الدنيا شاردة

ممحنه

ومشت التهاني 

علي الأسي 

لابسه الحفا

والشوق جفل 

..........

العيد وصل 

صُمنا وفطرنا 

علي بصل
 
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 1200272

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 92 زوار المتواجدين الآن بالموقع
{jatabs type="modules" animType="animMoveHor" style="trona" position="top" widthTabs="120" heightTabs="31" width="100%" height="auto" mouseType="click" duration="1000" module="ja-tabs" }{/jatabs}