انت هنا في: الرئيسية المكتبة المقروءة شعر كتابي إلياذة محجوب - شعر هاشم صديق

موقع الشاعر هاشم صديق

  إلياذة محجوب
 يا باب البيت من تبيت كم حبيت ؟!

  ( الى روح شقيق الروح – الصديق الصدوق الصحفي محجوب محمد أحمد )
 ( في ذكري رحيله الثالثة عشر  حتي لا ننسي )

   شعر : هاشم صديق

 

 تويوتا جاز
سبحان الحي
 النمرة مجاز
 خا

 ألف
 شين
 تمانية
 ستة
 أربعة
 واحد .
والقصة الغَصة

 حكاوى .. مشاهد .
خا أَلِف
 شين
- يا وادي الموت
 الخاشّي ده مين ؟!
 ........

رد الموت
 وقال مغلوب
- مكتوب محبوب
 أ.. أقصد
 محجوب .
 .......
تايوتا .... جاز
 والنمرة مَجاز
 ومن سووها
 بتمشي وتجري
 فى بسط الشارع
 ووسط السير
 شنو الخلاها
 حسه تطير ؟!
 .......
ضرب الشارع
 كف بى كف
 وقال ممكون :-
 - سبحان الخالق
 موت ... بالصف
 هى ما العربية
 الطارت فرده
 الدنيا هي ذاتها
 طارت وقعت
 وصبحت خُرده .
 .......
تانى الشارع
 ضرب أحزانو
 كف بى كف
 وقال محزون :-
 - تويوتا جاز
 دايره تقول
 الموت ألغاز
 ومروق بالصف .
 .......
الشارع جزمه
 ملمّع حزنو
 عديل أسفلت .
القَبْر شِبِر
 ما قَصْر مشيّد
 بالأسمنت .
الشدر المثمر
 ديمه مقلّع
 وواقع حَت .
الموت بدفرنا
 فى ساعة الغفلة
 نطوّح ... رَت .
والقفر سكون
 لا عجن ..
لا لت .
 .......
يا قلب المسرح
 مش كنت مستف
 بالتكريم
 مالك يا مسرح
 حسه محفّل
 للتأبين ؟!
 ........
قَشّ المسرح
 دمع العين
 وحاول يرد
 إلا العَبره
 فى وتر الصوت
 إنبجست !
- ميم .
وتانى إتوحوح
 وتمتم
- حا .
وناح بصراخ
 وإتجرّس :-
جيم .
وولول صاح
 بى حرف الواو
 وتَكل أحزانو
 فى حضن الباء
 وقال يتحسبن :-
 - الولد النُدره
 طار من شدره
 بايد القُدره
 سافر وهاجر
- ما للغُربه
 بس إتكفّن
 وطنو العاشقو
 ونام فى تُربه .
 ......
يا باب البيت
 من تبيّيت
 كم حبيت
 من أول نقرة ؟
.......
يا عقل البيت
 مما وعيت
 كم ذاكرت
 جمايل صاحب
 وكت المُرّه ؟!
 ......
يا نيمة البيت
 بالله عليك
 كم لي زولاُ
 قلبك فرّ ؟
......
يا درب البيت
 من لاقيت
 كم حسّيت
 بى قدماُ راكزه
 بتوطا الجمره ؟!
 .......
يا سقف البيت
 مما بقيت
 كم بَشّرت
 لشرف الكلمه
 نقزت وطرت
 جدعت العمه
 فى وسط اللمه
 عَرَضْت مسره ؟
.......
يا عيون البيت
 عليك الخالقك
 كم صافحتى
 ملامح حُره ؟!
 .......
يا عمر البيت
 من تاتيت
 وقفت مشيت
 كم من ضيف
 ليهو قريت
 من أول مره
 جوه وبره ؟!
 ......
يا باب البيت
 تتذكر ضيف
 فى بداية صيف
 جاك ومعاهو
 صبية بهيه
 وشافع رايع
 وفرحه سخيه
( بالعربيه )
وكان قالدتو
 لآخر مره ؟!
 ......
يا باب  البيت
 قول ماشاالله
 عاينت وشفت
 الولد الدوغرى
- ما بخُت أحلامو
 الحبه الحته –
فى سجن الرف
 بسوق عربيتو
 ويخُت الخلف
 ويستعدل تانى
.........
باى باى
 ياعمو .
جات تحنان
 بى صوت رويان
 من خشم الشافع .
حسيت بى ضحكه
 تطول منشرحه
 وإيد (محبوب )
بتلوّح برضو
- وداع لى حين
.......
سبحان الحى
 الحين تأبين
 ووداع لى صاحبو
 ولمدرمان .
 ......
آآه يا باب
 آآه يا بُكره
 وخبراً شين
 الغيب فى سرو
 بقرقر يضحك
 يقول لى نفسو :-
 - يا غافلين
 الدنيا خراب
.......
آآه يا باب
 آآه يا صبيه
 آآه يا شارع
 آآه يا شاب
 آآه يا عُشره
 آآه يا إلفه
 آآه يا صُحبه
 آآه يا موت
 آآه يا سدرى
 و يا نشّاب .
 ......
عشره سنين
 وكنا إتنين
 سيفين عاشقين
 للحق والناس
 الزاد الصُحبه
 دليلنا هوانا
 الوطن الماهل .
 .......
وجعين دافرين
 فى الصيف الحار
 عرقنا بيضحك
 يقرقر نازل .
 ......
حرفين ظاهرين
 وأقدين
 زي لمبه
 كنا نبارز
 كنا نكاتل .
 .....
خيلين دافرين
 فى المحْنَه الصعبه
 راكبيَن فى الريح
 والزيفة الكعبه
 ووجع الحاصل .
 ......
مالك مستعجل
 يا محبوب
 كدى أقعد
 شويه وروق
 الموت ملحوق.
لسه الضُل
 وعطر الفُل
 فى جنة ( هجوه )
البت الورده
 عاطنالك لسع
 عسل العُشْره
 فى قلب العجوه
( هجوه) البت
 الضحكت ريدك
 ورقصت صحوه
 مسكت إيدك
 من أمدرمان
 طارت بيك
( لدبيبة ) الفُقَرا
 ونار قرآن
 وبنيتو الخلوة .
قسمتو النبقه
 والتمره الواحده
 الصِبْحت ملوه .
ارتاح بيناتكم
 برش العُشره
 الحلوه .. ومره
......
يا محبوب
 شهر وشويه
 ولسه تقول
 الدنيا إتنشلت
 وسط الزحمة .
لسع تُقْلك
 فوق أكتافنا
 حمل الريده
 الصحبه .. الرحمه
 ولسه الدنيا
 مسيخه
 وبايخه
 وفاضيه وكتمه.
ولسه الموت
 فى خيمتو مصنقر
 ما فايتنا
 يقسم ..يبصم
 ويعْصر فينا
 صوابْعو الخمسه .
 .......
- قلت شنو ؟!
عن حالنا
 بتسأل ؟!
- لسه الحال
 ياهو الحال
 زي ما كنا .
مقطوعه المويه
 الكهربا نايمه
 ومدفوعه مقدم
 تولع ومضه
 وترجع ضَلْمه.
ولسه العار
 منصوب مسدار
 فوق شرف الكلمة .
ولسه غُنانا
 مسيخ  ومرمّد
 زى ما عارف
 مما سافر
 وهاجر زيك
( ود سيد أحمد )
ولسه الكوره
 فى وسط السنتر
 ولسه دراما
 الشاشه الفاضيه
 فى ( عبله وعنتر )
ولسه السينما
 الفيلم الهندى
 وفيلم الليله :-
مبارْك الفاضل
 يبارْز الصادق.
وفى نيفاشا
 سلام ووئام
 وفى دارفور
 عُصار وبنادق .
ولسه السُلطه
 تراقْب البوسطه
 والتلفاز
 ياهو التلفاز
 مسيخ وجناز
 يوماتى تشوفو
 تنوم مغيوظ
 وحسع فَلّس
 وسامع اشاعه :-
استديو حيصبح
 عديل تلاجه
 لحفظ الموز .
والمسرح عندو
 انيميا وسُكّر
 مسكين ادوهو
 دِِرب جلكوز
- قلت شنو ؟!
- بضحك وأبكى ؟!
أسمع طيب
 يا محبوب
 وهاك أخبار
 عارف صاحبك
 أقرع ونُزهى
 طبعت شعر
 بدل ديوان
 كمان إتنين
 ولا إتدينت
 ولانى شحدت
 ولا ساومت
 وبعت هوايا
 كسرت العين.
ربك يستر
 يا محبوب
 ويدّى ويحن.
مستور الحيل
 ولسه الوحده
 حبية الوحشه
 ولسه الحاصل
 فوق للدهشه .
ولسع صابر
 وحيلى يدافر
 وراسى يزن .
ولسع صاحبك
 يا محبوب
 عارف وفاهم
 شنو المطلوب
 فى الباب مكتوب .
ممنوع الشين
.........
آه يا صاحب
 كنا زمان
 سيفين إتنين
 صابرين عاشقين
 للحق والناس
 الزاد الصُحبه
 دليلنا هوانا
 الوطن الماهل .
 ......
وجعين دافرين
 فى الصيف الحار
 عرقنا بيضحك
 يقرقر نازل .
 .....
خيلين دافرين
 فى المِحْنَه الصعبة
 راكبين فى الريح
 والزيفه الكعبه
........
ووجع الحاصل
.......
لكن ما تهم
 يا صديق
 فى الضيق
 ونوم وإرتاح
 لو ضهرى إتوسد
 ضهر الحيطه
 وإتقطّعت
 سيوف ورماح
 برضو بكاتل
 بى إيدين
 ماسكين سيفين
 وشرف الرحله
 ونار الشُعله
 أمانه ودين
 وما بنكوس
 الجرح الساهل .
 .....
تويوتا جاز
 سبحان الحى
 النمرة مجاز
 دايره تقول
 الموت الغاز.
ومن سووها
 بتمشى وتجرى
 فى بسط الشارع
 ووسط السير
 شنو الخلاها
 حسه تطير ؟!
 ......
والشارع جزمه
 ملمّع حزنو
 عديل أسفلت
 القَبْر شِبر
 ما قَصْر مَشيّد
 بالأسمنت
 الشدر المثمر
 ديمه مقلّع
 وواقع حت
 والقفر سكون
 لا عَجْن
 لا لت
.......
يا باب البيت
 من تبيت
 كم حبيت
 من أول نقره ؟
 يا عقل البيت
 مما وعيت
 كم ذاكرت
 جمايل صاحب
 وكت المُره ؟
.......
سلام محجوب
 سلام محبوب

 
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 1169558

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 35 زوار المتواجدين الآن بالموقع
{jatabs type="modules" animType="animMoveHor" style="trona" position="top" widthTabs="120" heightTabs="31" width="100%" height="auto" mouseType="click" duration="1000" module="ja-tabs" }{/jatabs}