انت هنا في: الرئيسية المكتبة المقروءة مقالات وتحليلات هاشم صديق يطلق أشعاره المسموعة من الدوحة

موقع الشاعر هاشم صديق

هاشم صديق يطلق أشعاره المسموعة من الدوحة

صحيفة الراية القطرية:

 دشن مساء أول أمس الشاعر السوداني المتميز  ( هاشم صديق ) مجموعتيه الشعريتين  الصوتيتين   ( شمار سعدية بت جبريل )   و ( الغريب والبحر ) في أمسية نظمتها مجموعة ( دكة الثقافات السودانية ) بقاعة الهلال الأحمر القطري مساء أول الجمعة.
وشهد حفل التدشين أسلوباً جديداً ومميزاً حيث شارك كل من الفنانين السينمائيين عبد الرحمن نجدي ومحمد السني دفع الله في اخراج الأمسية بتكوين مواز لتجربة الشاعر الكبير والمسرحي هاشم صديق ، حيث تم تقديم عدد كبير من أشعار صديق بواسطة مجموعة يقودها السني مصحوبة بالأغنيات والموسيقي بأصوات : عادل سعيد وطارق المكي ووائل القدال وراشد عمر وعماد الجاك ، ووسط أجواء فنية مبهجة وحالمة قدمها الفنان ضياء الدين عباس علي العود وباشراف كل من عواطف حسين وبدر الدين الأمير .

ومن المعروف أن الدواوين التي دشنها هاشم صديق كمجموعات شعرية مسموعة تُعد نقلة نوعية في مسيرة الشاعر الحافلة بالعطاء لتكون بمثابة توثيق لابداعاته وروائعه الشعرية ، و أشار صديق الي أن تسجيل أشعاره بصوته علي الأقراص المدمجة تمثل عودة الي منشأ الشعر كفن للقول والسمع ، وعن توظيف المؤثرات الصوتية والموسيقي والدراما في هذه التجربة ، وشهد الحفل أيضاً تألق الزول السمح المبدع هاشم صديق عندما قرأ عدداً من أعماله الشعرية مثل : الرحلة ، تلاشي ، الود ، الوداع الطويل ، الغريب والبحر ، وشمار سعدية بت جبريل ، وتحدث صديق عن تجربته الشخصية التي خاض فيها نضالاً مستمراً ضد محاولة اسكات صوته من قبل الأنظمة الشمولية ، مشيراً الي أن أسوأ أنواع الكبت التي يقاسيها المبدع هو الكبت الابداعي حين يمنع صوته وتحبس تجربته من الوصول الي الناس ، لأن الابداع حسب تعبيره مرتبط عضوياً بالحرية .


صحيفة الراية القطرية
13/5/2012

 
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 5082777

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 101 زوار المتواجدين الآن بالموقع
{jatabs type="modules" animType="animMoveHor" style="trona" position="top" widthTabs="120" heightTabs="31" width="100%" height="auto" mouseType="click" duration="1000" module="ja-tabs" }{/jatabs}