انت هنا في: الرئيسية المكتبة المسموعة شعر مسموع عزم الغلابة ... تسجيل قديم ونادر

موقع الشاعر هاشم صديق

عزم الغلابة ... تسجيل قديم ونادر
.
.
مسكين أنا 

ومسكين أبوى 

مسكينه أمى..وبرضه أُختى 

كمان أخوى 

لكن - ورغمَك يا شَقَا- 

بَرضُه راكزين زى بَلد 

الليل سَرَحَ فيها ومشَىَ 

وسَاوم عيونها وحَنَّسَها 

ولا اتبَدَلت..لا استسلمت 



مسكين أبوى 

ضامِر مِتِل عوداً نِشِف 

ومسكين أبُوه 

السَّلَّ سيفو على المدافع 

وصاغ صباح مليون حَرِف 

ومسكينة أمى 

الما غِشَت درب الكتابة 

لكنها 

ساعة الحريق الشال عُمُر 

ناساً عُزاز نصروا الغلابه 

عِرفت تَخُط حرفين كبار 

رَسِمُهم حِلاَ 

ولاَ مِن لَمَع لون الحِبِر 

كل البلد صِبحَت دروب 

مكتوبه لا.

30 أكتوبر 1964
 
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 1128472

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 10 زوار المتواجدين الآن بالموقع
{jatabs type="modules" animType="animMoveHor" style="trona" position="top" widthTabs="120" heightTabs="31" width="100%" height="auto" mouseType="click" duration="1000" module="ja-tabs" }{/jatabs}