انت هنا في: الرئيسية

موقع الشاعر هاشم صديق

 الشجون .. و الجنون

( تباريح خريفية )  

  شعر : هاشم صديق


(1)

.......
الدعاش
.......
خوفي
من حزن الدعاش
وشْ المرايا
موت
حنين الإندهاش.
.........

خوفي
من مطراً نزيف
صوم البذور
من رشفه
من مطر الخريفْ
وتضيعي
في رمل الزمان
واركب أنا
سفر الطناش
...........

أقرأ التفاصيل ..
 
يقيني معاك...هاشم صديق و أبوعركي البخيت 
..
 ديوان الزمن و الرحلة - المجموعة الشعرية الكاملة
. 

 

النص الأصلى لفصيدة يقينى معاك
 
معاك ببقى الزمان حاضر
بجي العالم قريب مني و يكون أجمل
بعيد منك بموت صوتي
و يغيب فرح الزمن يكمل
هواك مد الأفق جواي
رسم قامة الشمس أطول
و خلاك أخر المرسى
و كأنك نجمي من أول
أقرأ التفاصيل ..
 

الأستاذ هاشم صديق و الفنان  منتصر سيد خليفة والمحامي الفاضل دياب

يقدمون تنازل (النهاية) للفنانة مكارم بشير

 

 

 

 

 (هدية العيد ) مونتاج شعري

 (دوزنات ) عيدية

 ( طبعة جديدة )

  شعر : هاشم صديق

 (1) 

بديتِك
أَلِف
با
تا .
ودوزنتك
دو
ري
مى
فا .
...........

أقرأ التفاصيل ..
 

  بين ( لينين و ستالين ..و .. تيس الدين )

 (طبعة جديدة)

  شعر : هاشم صديق

  إهداء:

 ( الي بعض الذين يكتبون في مواقع التواصل الاجتماعي من المتزمتين ،  يميناً ويساراً  ،دون أن نشير الي موقع أو أسماء ،أو مفردات ، أو اراء ظالمة وحاقدة ،فقط نقول –  في شأن الحب والكراهية -  " القلوب شواهد ".. و .. رفعت الحصانة ).


---------------------------

  أخدت من الظُلم 
تحصين
وناشتني الرماح
أسراب
من لفة يسار
ويمين
ما خف الغُبن
يوم نام
ولا عِرف الأسف
تلجين .
.............

أقرأ التفاصيل ..
 
المزيد من المقالات...
صفحة 5 من 49
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 1065708

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 5 زوار المتواجدين الآن بالموقع

كلمات خالدة

"لقد فقدت الاحساس بالاتجاهات الحادة التقليدية والتي تجعل العالم مربعا يمشي علي أربعة ارجل, أو يحلق بأربعة أجنحة, أصبح العالم بالنسبة لي دائرة محكمة تعتلي صهوة الطوفان. أسرجتني جذوة المعارك والكتابة والقراءة, ونفاذ بصيرة العذاب, واحباطات العام والخاص...,الخ, فولجت الي مصلاة التأمل. وأصبحت لعبتي العبثية المفضلة -بالمفهوم الفكري- هي مرواغة ما يواجهني من أقنعة ونزعها بغتة أو خلسة, كما يفعل الحواة ثم تسمية وتحليل ما وراء الأقنعة بابداعيه بطول حجم قامة العذاب.
هاشم صديق من مقدمة
المجموعة الشعرية
"إنتظري"