انت هنا في: الرئيسية

موقع الشاعر هاشم صديق

محمد الامين و هاشم صديق
.
عَودَة لِفترة قَدْرها الحَياة كُلها
.
.
همس الشوق بين العملاقين
.

 

أغنيـــة هَمــــــس الشُــــــوق

 


أغنية حــــــروف إسمــــــــك

 

طيــــــــــف

 شعر: هاشم صديق

  هربت بجلدِ الغير
لا قالت متى هبطت؟
متى طارت؟
متى جلست ؟
متى سحرت عيونَ الناس ِ
وانسلّت إلى الأجواز ِ
بالأسرار ِ والشُعلة؟
...........
هربت بجلد الغير
لا كتبت على الجدران
كم مكثت
ولا اغتسلت
بحرف الماءِ
وانتفضت
ولا سألت
عن الآذان والقِبلة.
.............
أقرأ التفاصيل ..
 

دراما موسيقية

  
ايفيتا (EVITA)
( ايفيتا ) نجمة الجماهير في معطف قديسة الفقراء ( 1 - 2 )

...بدأ المسرح علي ظهر البسيطة شاملاً ، اذ ومنذ الانسان الأول ومن خلال مسرحية (الصيد) قد اتسق ( الايقاع ) من خلال ( الصيحات ) و ( الحركات ) ثم صادق الشعر المسرح وارتبط به ارتباطاً عضوياً ، ولم ينفصل عنه الا في فترة متقدمة ثم عاد ليرتبط به من جديد من خلال مسرحيات بعض الكتاب في العصر الحديث . ولكن يظل الابهار الشعري الموسيقي مرتبطاً ( بالمسرح الشامل ) أو ما يسمي ( بالدراما الموسيقية ) التي استحوذت علي لب اعداد كبيرة من جماهير المسرح علي مستوي العالم غرباً وشرقاً ، وقد ارتبطت في افريقيا ايضاً ببعض الطقوس التي يمكن أن نطلق عليها ( دراما شعبية ) .
أقرأ التفاصيل ..
 

عيدية

ســألت عــليك

شعر : هاشم صديق
 

سألت عليك
لا خليت رمُل
في القيف
لا خليت صَدَف
في القاع
بَحَتّ القَمَره
بي ايدَّيا
ما خليت حُجار
وشُعاع.
وَصَفْتَ صِباكِ
"للتلفاز"
رسمت هواكِ
"للمذياع"
جَدَعني الشوق
لحضْن الريح
ولفّيت
أسأل الاصقاع.
..........
أقرأ التفاصيل ..
 

ضد طبيعة الأشياء

 تيمان ( اتحاد الفنانين )
( الحلقة الأخيرة )

...وسخرت من نفسي .. حتي طفر العلقم الي حلقي
- دقيقتين ... دقيقتين يا هاشم ... عليك الله شوف آخر المساخر .. حسه ... حسه يا هاشم لو كنت لاعب كورة .. وقاعد في كنبة الاحتياطي ... وباقي دقيقتين بس من الزمن الضايع لنهاية المباراة .. والمدرب قرر يعمل استبدال ... وقال ليك أدخل ألعب الدقيقتين الفضلو ديل .. بتدخل .. ولا بترفض .. حتي لو عاقبوك أو وقفوك .. أو حولوك من نادي الهلال .. لي مريخ زقلونا ؟
أوشكتُ مرة أخري أن أقف من مقعدي .. و أنسحب من الأُمسية و أعود أدراجي الي منزلي .. ولكني رأيت (عادل الصول ) يتحدث مع ( سيف الجامعة ) وهو ينظر نحوي بين الفينة والأُخري .. ثم استدار و أخذ يخطو نحو مقعدي .. وبعد أن وصل الي مكان جلوسي ، جلس علي المقعد المجاور
- يا استاذ ممكن تقرأ أي شعر عايزو
أقرأ التفاصيل ..
 
المزيد من المقالات...
صفحة 29 من 42
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 749129

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 14 زوار المتواجدين الآن بالموقع

كلمات خالدة

"لقد فقدت الاحساس بالاتجاهات الحادة التقليدية والتي تجعل العالم مربعا يمشي علي أربعة ارجل, أو يحلق بأربعة أجنحة, أصبح العالم بالنسبة لي دائرة محكمة تعتلي صهوة الطوفان. أسرجتني جذوة المعارك والكتابة والقراءة, ونفاذ بصيرة العذاب, واحباطات العام والخاص...,الخ, فولجت الي مصلاة التأمل. وأصبحت لعبتي العبثية المفضلة -بالمفهوم الفكري- هي مرواغة ما يواجهني من أقنعة ونزعها بغتة أو خلسة, كما يفعل الحواة ثم تسمية وتحليل ما وراء الأقنعة بابداعيه بطول حجم قامة العذاب.
هاشم صديق من مقدمة
المجموعة الشعرية
"إنتظري"