انت هنا في: الرئيسية

موقع الشاعر هاشم صديق

 ست طواقي.. وتلات وردات

 (مونتاج النِصال والعِشق )

 شعر : هاشم صديق
 


 الطواقي

..........

طاقية أولي

.......

( دخّلونا

في كُستبانة )

كرفسونا

في ركن قاصي .

........

صادرونا

قطّعونا

ستّفونا

صدّرونا للأقاصي .

أقرأ التفاصيل ..
 

مليـــــــون

 

مبروك أستاذنا هاشم صديق

 

تخطى هذا الأسبوع عدد زوار الموقع ال مليون زائر

 

عقبال ال 100 مليون ان شاء الله

 

و سودان معافى

 

 

 بيانات أولى (1)

 شعر : هاشم صديق

 لو أفرغوا غُبني

على كفىّ

لاحترقت صوابعَ

كل من قرأ الحروف

على دفاتر محنة الشعراء.

لو أنهم

تركوا لأصفادي

التطاول مرةً

ورفعتُ عزمي بالعصا

ألقيتُها

من فوق افك السحر

لا بتلعت صنوفَ الكذبِ

والتدليسِ والإذلال

أقرأ التفاصيل ..
 

 تراجيكوميديا  الضحك والدموع

 انفلونزا الصقور * 

( طبعة ثانية )
 

 شعر : هاشم صديق

عطسة أولى

الحجوة

.....

- حجيتكم ما بجيتكم

- خيراً جانا وجاكم

أكل عشانا

مصّ دمانا

فات خلاّنا

- يا زول ما تكتِّر

قول الحجوة

ما دايرين كفوه

محمد معانا

ما تغشانا
أقرأ التفاصيل ..
 

 ﻭﺭﺩ ﺍﻟﺘﻬﺎﻧﻲ

 ﺷﻌﺮ:ﻫﺎﺷﻢ ﺻﺪﻳﻖ

  ﻛﻞ ﻋﺎﻡ

 ﻭﺇﻧﺘﻲ ﻃﻴﺒﻪ

ﻭﺑﺖ ﻣﺴﺮﻩ

ﻛﻞ ﻋﺎﻡ

ﻭﺇﻧﺘﻲ ﺃﺳﻤﺢ

ﺟﻮﻩ .. ﺑﺮﻩ

ﻛﻞ ﻋﺎﻡ

ﻭﺇﻧﺘﻲ ﺻﺎﺑﺮﻩ

ﺟﺮﻭﺣﻬﺎ ﺣُﺮﻩ

أقرأ التفاصيل ..
 

 دفع الله الديمقراطي

 شعر : هاشم صديق

 
  بيان رقم ( 1)

............

عشرين سنة

وإنت يا دفع الله

في قعر السفينة

حزنك المقهور

مكرَّب

راسك المدووش

مكهرب

أقرأ التفاصيل ..
 
صفحة 1 من 48
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 1023523

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 20 زوار المتواجدين الآن بالموقع

كلمات خالدة

"لقد فقدت الاحساس بالاتجاهات الحادة التقليدية والتي تجعل العالم مربعا يمشي علي أربعة ارجل, أو يحلق بأربعة أجنحة, أصبح العالم بالنسبة لي دائرة محكمة تعتلي صهوة الطوفان. أسرجتني جذوة المعارك والكتابة والقراءة, ونفاذ بصيرة العذاب, واحباطات العام والخاص...,الخ, فولجت الي مصلاة التأمل. وأصبحت لعبتي العبثية المفضلة -بالمفهوم الفكري- هي مرواغة ما يواجهني من أقنعة ونزعها بغتة أو خلسة, كما يفعل الحواة ثم تسمية وتحليل ما وراء الأقنعة بابداعيه بطول حجم قامة العذاب.
هاشم صديق من مقدمة
المجموعة الشعرية
"إنتظري"