انت هنا في: الرئيسية

موقع الشاعر هاشم صديق

 الشجون .. والجنون

( تباريح خريفية )

 شعر : هاشم صديق

 (1)

 الدعاش

............

خوفي

من حزن الدعاش

وشْ المرايا

موت

حنين الإندهاش.

..........

أقرأ التفاصيل ..
 

                             بوح خصوصى                           

 مطر الفواصل .... فى الدواخل

( طبعة جديدة )

 شعر : هاشم صديق

 (1)

شِن أديتني

يا مالكني

يا وطناً مكرفسني

ومفتفتني؟!

شِن أديتني

غير قيداً مونسني

غير إسماً بوسوسني

غير ريداً مجرسني؟!

***

شِن أديتني

يا كاتلني

غير روحاً تتاورني

غير عشماً مصحيني

ومنومني.

غير برقاً

صبح حُزناً مصاقرني

***

أقرأ التفاصيل ..
 

 شمار سعدية بت جبريـــل

هاشم صديق  

 


 

 
طبعة ثانية - عيدية
 (دوزنات )

 شعر : هاشم صديق

 

  بديتِك

أَلِف
با
تا .
ودوزنتك
دو
ري
مى
فا .
...........
ملصت أسايا
في عتبة
سلام بابك
مشيت من فوق
 بُساط  وجدك
هسيس وحَفَا
وإتمددت في لِحاف
حِنّيتِك المعطونة
في الصندل
( ونُمت قَفَا ) .
..............

أقرأ التفاصيل ..
 

 ( قصيدة جديدة )

 العيد وصل

شعر : هاشم صديق

 

العيد وصل (1)
صُمنا وفطرنا
علي بصل
فض الشراكة
والحزازات والشَكَل
( رينقو ) الجعيص
عمر البطل
وحليمة
رجعت لي قديمه
 وللهبل.
ما شَعّ نور
 إلا إنضبح
وهجو أْنكتل.
أقرأ التفاصيل ..
 

 النص الكامل (الصحيح) لنشيد (ملحمة أكتوبر)

 قِصَة ثورة - 1968

 شعر : هاشم صديق

 

 لما الليل الظالِم طوّل

 وفجر النور من عينّا اتحول

قلنا نعيد الماضي الأول

ماضي جدودنا الهَزَموا الباغي

وهدّوا قلاع الظلم الطاغِي

 

 

.................

أقرأ التفاصيل ..
 
صفحة 1 من 41
فارماس ... هو شخصية الشاعر و المغنى
 الذى يرمز للثورة فى مسرحية نبتة حبيبتى
وهو الذى إستطاع أن يغيِّر عادة ذبح الملوك
بالشكل الإنقلابى التى كانت تتم فى
الأسطورة القديمة وفى المسرحية
على السواء...
وهو فى النهاية يرمز إلى الإبداع فى
تغيير الوعى وتفجير الثورة وتغيير
النظم السياسية المستبدة

شـــــــــــرف الكـــــــــلام

أنا المديت شراع أفكاري
  في بحر الزمان تهت
طويت الدنيا بالأفكار
محل ما تميل أكون ملت
من الغالي وعظيم القول
 كتير مديت ايدي شلت
وشان الكلمة شرف الرب
وشان الناس تحس تطرب
وقفت أنادي في الأزمان
طهارة الكلمة في الفنان
وصدق الحرف في صدقو
وحصاد اجيالنا في شتلو
ولو داس الشرف خانو
قلوب الناس تسد الباب
تعاند طبلو والحانو

إحصاءات

زيارات مشاهدة المحتوى : 646030

المتواجدون حاليا

يوجد حاليا 8 زوار المتواجدين الآن بالموقع

كلمات خالدة

"لقد فقدت الاحساس بالاتجاهات الحادة التقليدية والتي تجعل العالم مربعا يمشي علي أربعة ارجل, أو يحلق بأربعة أجنحة, أصبح العالم بالنسبة لي دائرة محكمة تعتلي صهوة الطوفان. أسرجتني جذوة المعارك والكتابة والقراءة, ونفاذ بصيرة العذاب, واحباطات العام والخاص...,الخ, فولجت الي مصلاة التأمل. وأصبحت لعبتي العبثية المفضلة -بالمفهوم الفكري- هي مرواغة ما يواجهني من أقنعة ونزعها بغتة أو خلسة, كما يفعل الحواة ثم تسمية وتحليل ما وراء الأقنعة بابداعيه بطول حجم قامة العذاب.
هاشم صديق من مقدمة
المجموعة الشعرية
"إنتظري"